اليوم : الإثنين 2019-06-24 - الساعة : 12:52 PM
نتفليكس يقدم ثالث تجربة من الشرق الأوسط
نتفليكس يقدم ثالث تجربة من الشرق الأوسط

نتفليكس تعلن عن إنتاج الفنتازيا المصرية "ما وراء الطبيعة"


القاهرة - سكاى نيوز عربية

أعلنت شركة الإنتاج الأميركية الشهيرة "نتفليكس" عن تحويل سلسلة "ما وراء الطبيعة" للروائي المصري الراحل أحمد خالد لعمل فني، بالتعاون مع المنتج محمد حفظي، والمخرج عمرو سلامة، حسب بيان للشركة على حسابها في تويتر.

أعلنت شركة الإنتاج الأميركية الشهيرة "نتفليكس" عن تحويل سلسلة "ما وراء الطبيعة" للروائي المصري الراحل أحمد خالد لعمل فني، بالتعاون مع المنتج محمد حفظي، والمخرج عمرو سلامة، حسب بيان للشركة على حسابها في تويتر.

العمل المزمع بثه على الشبكة، هو ثالث مسلسلات نتفليكس الأصلية في منطقة الشرق الأوسط، وأول عمل مصري مقتبس من سلسلة الروايات الشهيرة.

ونقل حساب نتفليكس في الشرق الأوسط عن المنتج محمد حفظي، ثقته في نجاح التجربة التي أكد أنه سيقدمها بمواصفات عالمية وبشكل رائع يليق بالدراما المصرية والعربية.، فيما أكد المخرج عمرو سلامة، عزمه على تقديم العمل برؤية مختلفة مع الاحتفاظ بروح ما وراء الطبيعة.

وقال سلامة، "لا أستطيع الانتظار لتقديم هذه القصص المثيرة إلى جمهور نتفليكس في 190 دولة حول العالم."

ويعتبر التعاون لإنتاج عمل مصري برعاية شبكة نتفليكس، الأول من نوعه، بعد قرار الشبكة بث أعمال مصرية وعربية في السنوات الأخيرة.

ولاقت السلسلة عند نشرها رواجاً كبيراً ولا زالت، وبيعت منها 15 مليون نسخة حتى اليوم.

والكاتب أحمد توفيق من مواليد العام 1962، ورحل في أبريل من العام 2018. وإلى جانب سلسلة ما وراء الطبيعية، كتب سلسلة فانتازيا، وسلسلة سافاري، اللتين صدرتا عن المؤسسة العربية الحديثة للنشر في القاهرة.

ومحور ماوراء الطبيعة يدور حول ذكريات شخصية خيالية لطبيب أمراض دم مصري متقاعد اسمه رفعت إسماعيل حول سلسلة الحوادث الخارقة للطبيعة التي تعرض لها في حياته، بدءاً من العام 1959، أو الحكايات التي تصله من أشخاص مختلفين حول العالم، سمعوا عن علاقته بعالم الخوارق.

وبدأت السلسلة في 1993، وصدر منها حتى 2014 العدد 80 وهو أسطورة الأساطير الجزء الثاني والذي أنهى فيه الكاتب حياة رفعت إسماعيل بمرض عضال مع وعد بصدور حكايات لم يحكها بعد وجدت في مذكراتهُ بعد وفاتهُ.

avatar
Total comments: 0